مباحثات يمنية تركية في سبيل تعزيز الاستثمارات النفطية ...




بحث وزير النفط والمعادن المهندس هشام شرف صباح أمس السبت مع السفير التركي بصنعاء فضلي تشورمان جوانب التعاون القائمة بين البلدين، وسبل تعزيزها وتطويرها خاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية وبما يخدم المصالح المتبادلة للبلدين والشعبين الشقيقين.

وأكد الجانبان بهذا الخصوص ضرورة تفعيل عمل اللجنة الاقتصادية المشتركة وانتظام اجتماعاتها، بما يساهم في تقييم مستوى إنفاذ الاتفاقيات الثنائية الموقعة، خاصة في مجال النفط والغاز والمعادن، والدفع قدما باطر التعاون المشترك، وتشجيع الشركات التركية للاستثمار في القطاعات الواعدة في اليمن.

وأشار وزير النفط والمعادن إلى حرص اليمن على توثيق مستوى تعاونها في جوانب النفط والغاز والمعادن مع مختلف الدول لتحفيز جذب الاستثمارات العالمية إلى هذه القطاعات الواعدة والاستفادة من الخبرات الدولية المتقدمة لاستغلال ثروات اليمن في هذا المجال بالشكل الأمثل. منوها بالخبرات التركية المتقدمة في هذا الجانب وأهمية الاستفادة منها بشكل عملي في اليمن في إطار العلاقات المتميزة والتاريخية التي تربط بين البلدين الشقيقين.

وأكد الوزير شرف على التوسع في أشكال التعاون بين البلدين وتشجيع المستثمرين والقطاع الخاص والشركات التركية على الاستثمار في مجالات الغاز والنفط والمعادن في اليمن وإنها ستحظى بكل الرعاية والاهتمام وتقديم كافة التسهيلات والحوافز والمزايا اللازمة لإنجاح عملها.

من جانبه لفت السفير التركي إلى وجود إمكانية لإسهام الشركات التركية في مشاريع النفط والغاز والمعادن واستعدادها لنقل خبراتها المتقدمة للاستفادة منها في اليمن.