"الطائفة اليهودية" بمحافظة صعدة باليمن تنفى قطع المساعدات الإنسانية عنهم




نفى الحاخام يحيى يوسف موسى حاخام طائفة يهود اليمن من قرية آل سالم بمحافظة صعدة باليمن ما تناولته بعض وسائل إعلام بشأن توجيه صخر الوجيه وزير المالية في حكومة الوفاق الوطني بقطع المساعدات الحكومية والإنسانية عن عدد من أبناء الطائفة اليهودية في اليمن.

وقال يحيى يوسف موسى في بيان صحفي أن هذه الأنباء عارية عن الصحة، داعيا وسائل الإعلام أن تتحرى الحقيقة من مصادرها قبل نشرها .

وأوضح يحيى يوسف موسى أنه تم تسلمينا مساعداتنا الإنسانية من الحكومة، كما لا يوجد أي توجه للحكومة بإعادتنا إلى صعدة، معربا عن أسفه مما أسماها الزوبعة الإعلامية على مواقع الفيسبوك الاجتماعي، واستخدامهم في الصراعات السياسية بين طرفي المعادلة السياسية لتصفية الحسابات.

وكان أكثر من موقع إلكتروني قد نشر مذكرة، قال: "إنها توجيه لوزير المالية اليمنى بقطع المساعدات الحكومية والإنسانية على عدد من أبناء الطائفة اليهودية في اليمن، وتناولتها وسائل إعلامية عديدة".


ويبلغ عدد اليهود في العاصمة 60 شخصا بينما يصل عدد اليهود في اليمن إلى 450 شخصا معظمهم في مدينة ريدة بمحافظة عمران شمالي صنعاء.

وكان عدد اليهود في اليمن يبلغ 40 ألف شخص في عام 1949 قبل أن تنظم إسرائيل عمليات نقل جماعية لهم .

ويقول اليهود الباقون في اليمن: "إنهم كانوا يعيشون في سلام بين مواطنيهم المسلمين حتى قبل بضعة أعوام".

محيط