الجيش الأمريكي يحذر جنوده من الفيس بوك


شكلت خدمة موقع التواصل الاجتماعي الأشهر فيس بوك الخاصة بتحديد أماكن الصور من على الخريطة بواسطة الجي بي إس استياءاً أمريكياً على الصعيد الامني و العسكري لاسيما الجنود، وقالت الإدارة العسكرية الأمريكية في تصريحات خاصة لمسئوليها أن الجنود الامريكين عندما يضعون صورهم على فيس بوك و يحددون مكانهم فإنهم يلقون بأيديهم إلى الجحيم و تسائلوا ياترى أيها الجندي هل تريد اذى لأولادك و أطفالك و عائلتك؟.

وبذلك فإن موقع فيس بوك الشهير متهم في نظر الجنود الأمريكيين وقياداتهم بأنه أداة خطر عليهم بواسطة تلك الخرائط المستخدمة حديثاً في تطبيقات الموقع على الصور المنشورة إذا ما حدد صاحبها فإنها تحددها على مكان إقامته و مدينته ودولته على الخريطة مما يهدد عدداً من الشخصيات بالفعل.

يذكر أن أكثر من موضع قد قتل فيه جنود أمريكيين قد كان بسبب تسببهم في إفشاء بعض الأسرار التي تتعلق بمواقعهم و الاماكن التي يترددون عليها.