عائلة بريطانية تستخدم الجمال كوسيلة مواصلات

تعتبر عائلة "فوسيت" البريطانية العائلة الوحيدة التي تمتلك جمال في بريطانيا.

تعيش العائلة في قرية "إدليكوت" في مقاطعة "يوركشاير" في إنكلترا، وتستخدم السيدة "فوسيت" الجمال لجلب أولادها الاثنين من المدرسة, كما تذهب إلى القرية مع زوجها على متن الجمال كوسيلة إنتقال.

وقالت جريدة "ديلي ميل" البريطانية إن أهالي القرية اعتادوا رؤية أفراد الأسرة وهم يستقلون جمالهم في شوارع القرية، حتى أن الكافيتريا الوحيدة في القرية وضعت لافتة تفيد بأنه مسموح باصطحاب الكلاب والجمال بها.

وترك أفراد الأسرة سيارتهم (وسيلة الانتقال المعتادة) مفضلين الجمال، وهم يتركونها كثيرا في الحقول التي تحيط قريتهم، بل ويعتبرونها من أفراد الأسرة.

وقال السيد "فوسيت" إنه تعود منذ الصغر على ملازمة حيوانات الجمال نظرا لأن أسرته كانت تعمل في السيرك، وتتجول هذه الجمال في طرق مقاطعة "يوركشاير" رغم أن بيئتها الأصلية هي الصحراء.