الحقيقة وراء "ضاحي خلفان"



متابعات - أثارت تغريدات قائد شرطة دبي "ضاحي خلفان"  التي وصف بها اليمنيين بأنهم أغنام, أثارت غضب اليمنيين وتداولتها العديد من مواقع الإنترنت اليمنية والعربية.

حيث نفى "ضاحي" أنه أساء لليمن ولليمنيين قائلا في تغريدة (حاشا لله لا يمكن أن أصف اليمنيين بهذا الوصف لا اقبلها على اليمنيين ولا على نفسي)، وتبعها بتغريدة أخرى رداً على أحد متابعيه الذي قال له ( خلفان .. سيدك الشيخ زايد بن نهيان رحمة الله عليه من أصول يمنية فهل هو من قطيع الأغنام نرجوا الرد بكل صراحة بدون خوف؟؟) فرد ضاحي  قائلاً ( يأرجل استح ما قلت ذلك أبداً هناك حساب مزور بأسمي ..هذا حسابي الصحيح)  وأضاف في تغريدة أخرى قائلاً ( قطيع من الأغنام أعز نفسي واليمنيين من قول ذلك أما حضارة مأرب حبشية قلت أن هذا ما قاله الدليل السياحي اليمني كوفد وأعترضت) .




وإذا عدنا إلى الخلف من خلال متابعة تغريدات "ضاحي" نلاحظ أنه يهاجم جماعة الأخوان المسلمين وخاصة بعد فوز الرئيس المصري "محمد مرسي"، وفي التغريدات التالية مع أحد متابعيه يتضح هجومه المستمر على المرشد الحالي لجماعة الأخوان المسلمين الدكتور "محمد بديع" الذي هو في الأصل أستاذ علم الأمراض بكلية الطب البيطري ببني سويف, حيث يلقبه "ضاحي" دائماً بالبيطري في تغريداته.


والسؤال هنا هو ماذا يقصده "ضاحي" بتغريداته ؟! (مرشدك قتل أغنام يمنيين ما يعرف يعالج)، و( كانت عيادة البيطرة في اليمن زريبة) ولماذا قال أن هناك حساب أخر مزور بأسمه تمت الإساءة بواسطته؟ مع أن التغريدات أعلاه موجودة على حسابه ولم يتم حذفها.