اختتام دورة " السلامة المهنية للصحفيين" في تعز



تعز- وفاء المطري - اختتم أمس الخميس بقاعه السعيد للعلوم الثقافية الدورة التدريبية الخاصة ببناء "السلامة المهنية للصحفيين" بالشرق الأوسط بتعز والتي أقيمت بالتعاون بين نقابه الصحفيين اليمنيين والاتحاد الدولي للصحفيين.

وأكد المشرف العام للدورة "نشوان العطاب" منسق ومدرب برنامج السلامة الاعلاميه بأن الدورة تم تنفيذها لمده 3 أيام، وأوضح أن اليمن من أكثر الدول التي حدثت فيها اعتداءات ضد الصحفيين حيث قتل خلال أربعه أشهر العام الماضي خمس صحفيين باليمن، والذين يمثلون شرائح المجتمع, فمهمة الصحفي مهمة جسيمه ينقل من خلالها مشاكل الناس وما يحدث لهم وما يعانون منه وإظاهر الحقيقة.

لهذا كان سبب لبدء مشروع السلامة المهنية باليمن والذي تضمن كيفيه النزول الميداني للصحفي وعودته إلي عمله  دون تعرضه لأي اعتداءات تنتهك ضده وكيفيه التعامل مع الإسعافات الاوليه أولا بأول، وطريقة التعامل مع نقاط التفتيش التي تعترضه، وأي اعتداء يحدث له، والتعامل مع المظاهرات والمسيرات التي قد يواجهها وكيفيه نقل الحدث والتصرف بطريقه صحيحيه للحفاظ علي حياته.

والبرنامج سينفذ لمده عامين يستهدف حوالي 120 صحفي باليمن وقد تم تدريب حوالي 80 صحفي ببرنامج السلامة المهنية حتى الأن.