فتاة يمنية عمرها 14 عاماً أم لطفلين



الفتاة  "اسيا" التي تبلغ من العمر 14 عاماً, تعتبر  واحدة من ضحايا زواج القاصرات في اليمن حيث تزوجت وعمرها 12 عاما وحملت في بداية حياة المراهقة وهي اليوم ام لطفلين وتظهر في الصورة وهي تغسل لأبنها الأصغر فيما يظهر بجوارها طفلها البكر الذي يدخل عامه الثاني وبحسب اقارب آسيا التي لا زالت تعاني من آلام الولادة ونزيف مستمر, فإنها أجبرت على ترك المدرسة بعد تزويجها من رجل يكبرها بأضعاف عمرها.

يذكر أن تزويج القاصرات في اليمن ظاهرة تؤرق المجتمع في ظل عدم وجود تشريعات وقوانين تضبط وتحدد سن الزواج، ومشروع قانون تحديد سن الزواج الذي أثار جدلاً واسعاً في المجتمع اليمني لا يزال حبيس أدراج البرلمان منذأ كثر من ثلاث سنوات.