مركز القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان يدين محاولة إغتيال مديره التنفيذي


يدين "مركز القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان" بأشد عبارات الإدانه المحاولة الرخيصة لإغتيال الأستاذ "نشوان نعمان" المدير التنفيذي للمركز والتي تعرض لها يوم أمس الخميس الموافق 30أغسطس 2012م عند الساعة الثانية عشر ليلاً بمدينة تعز من قبل أفراد النقطة الأمنية الكائنة في سائلة القمط وذلك أثناء عودته إلى منزله في عملية بلهاء حيث تم ترصده في حين لم تتعرض النقطة للسيارات التي تسبق سيارته ولا السيارات التي كانت خلف سيارة المغدور وعلى رغم تعريفه بنفسه وإبراز هويته وتحققهم منها إلا أنهم وفي تحرش سافر طلبوا منه الترجل من السيارة بمبرر تفتيشها وعند رفضه لذلك بسبب خوفه على أشيائه الخاصة من مبلغ مالي ووثائق خاصة بالمركز وغيرها قاموا بإنزاله عنوة والاعتداء عليه بأعقاب البنادق في أجزاء متفرقة من الجسد والتعرض له بالشتم.

إلى أن جاءت العناية الإلهية بتمكنه من الفرار قاصداً إدارة أمن المحافظة وعند ذهابه لتقديم شكوى إلى إدارة المحافظة تم منعه من ذلك من قبل حراس الإدارة وعدم تفاعل المتواجدين بجدية مع البلاغ المقدم.

والمركز وهو يستنكر مثل هذه الأعمال الغير مسئولة من الجهة التي يفترض بها توفير الأمن والأمان للمواطن فانه يذكر بمحاولات سابقة تعرض لها ناشطين في المركز من قبل جهات أمنية وعسكرية سبق وأن اختطفت أحد شباب المركز كما أن المدير التنفيذي تعرض لأكثر من اعتداء وهو يؤكد أن هذه الممارسات العتيقة والمحاولات اليائسة لممارسة إرهاب الدولة لن تثنيه عن أداء رسالته وسعيه الدائم للوقوف مع المظلومين وحماية الكرامة الإنسانية لكل المواطنين.