مطلوب 25 ألف صوت لتجريم إهانة الأنبياء



حقق التماس تقدمت به الجماعات الحقوقية من أجل تجريم إهانة الديانات السماوية الثلاث "الإسلامية والمسيحية واليهودية" وأنبيائها 15125 صوتاً فقط، في حين يحتاج الإلتماس إلى 25 ألف توقيع من أجل أن يتبناه البيت الأبيض، ويقدمه للمناقشة في الكونجرس الأمريكي.

وبهذا العدد يحتاج الالتماس إلى 9875 توقيعاً، وذلك قبل نهاية يوم 17 أكتوبر الحالي, ليضمن عرضه للمناقشة، وهو ما يوجب على المسلمين والمسيحيين واليهود الدخول خلال الـ 24 ساعة الباقية على موقع "البيت الأبيض" على شبكة الإنترنت، وتوقيع الالتماس، وذلك على الرابط التالي: توقيع الإلتماس

وجاء في الإلتماس الذي تقدمت به جماعات الحقوق المدنية والحريات داخل الولايات المتحدة إلى إدارة الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" أن إهانة هذه الأديان تمس مليارات البشر من المؤمنين بها، وتتسبب في الكثير من المظاهرات والإحتجاجات حول العالم، وهو ما يتناقض مع مبادئ التعايش السلمي والسلام بين البشر.

وأضاف الالتماس بأن وصف هذه الإهانات بأنها نوع من حرية التعبير يشبه وصف الجريمة بحرية التعبير.

ويشير الإلتماس إلى الفوضى التي تتسبب بها هذه الإهانات، والتي لا تقدم إجابة عن السؤال الجوهري، وهو: ما الإسهام الذي تقدمه هذه الإهانات للأمة الأمريكية وللبشرية بشكل عام؟

يذكر أن التوقيع على الالتماس يستوجب إنشاء حساب  "creat an account" على موقع البيت الأبيض، وهو متاح للجميع.