الرئيس الفرنسي يحظر الواجبات المدرسية



أعلن الرئيس الفرنسي "فرانسوا هولاند" أن بلاده ستقوم بحظر الواجبات المدرسية المنزلية كجزء من سلسلة الإصلاحات الجديدة التي ستقوم بها الحكومة لتحسين نظام التعليم في فرنسا.

ووفقاً لموقع "الديلي ميل" البريطاني, يعود السبب وراء هذا القرار الى إعتقاد الحكومة الفرنسية أنه ليس من العدل أن يحصل بعض الأطفال على مساعدة من آبائهم المتعلمين, فيما يحرم من ذلك أطفال لأولياء أمور أميين.

وذكرت الصحيفة أنه على الرغم من أن الأطفال في المدارس الفرنسية يدرسون لمدة أربعة أيام في الأسبوع فقط ويحصلون على ساعتان لتناول الغداء خلال اليوم، ويتمتعون بإجازات طويلة, إلا أن هذا الأمر يعد مرهقا ليس للطلاب فحسب وإنما لأولياء أمورهم أيضا بسبب ساعات الدراسة الطويلة, إذ يقضى الأطفال في فرنسا 847 ساعة دراسية في العام مقارنة بـ 774 ساعة في الدول الأخرى.

وكجزء من حملته، وعد الرئيس هولاند أنه سيقوم بحل مشكلة الساعات الطويلة بإضافة يوم دراسي خامس.