نصف مليون ريال غرامة القذف على "تويتر والفايس بوك" في السعودية



أعلن "عبد الرحمن الهزاع" وكيل وزارة الثقافة والإعلام للعلاقات الثقافية الدولية السعودي أول أمس السبت أن الإعلام الإلكتروني سيعامل معاملة الصحف في القانون، وهو الأمر الذي يجعل من عقوبة القذف والسب العلني على تويتر والفيسبوك تصل إلى 500 ألف ريال سعودي.

ويأتي هذا الإعلان بعد مطالبات عديدة من رجال الدين والإعلاميون السلطات بضرورة وضع حد لما يحدث على مواقع التواصل الإجتماعي من تجاوزات مشينة تصل إلى القذف العلني لشخصيات عامة والتي زادت في الفترة السابقة بشكل كبير.

وأكدوا أن غياب التشريعات الصارمة جعلت البعض يتمادى فيما يكتب ويقذف في أكثر من مناسبة, مطالبين بتفعيل القوانين بشكل يشمل الجميع قبل أن تتضاعف المشكلة لدرجة لا يمكن السيطرة عليها.