مؤسسة "رنين اليمن" تختتم المرحلة الثانية من برنامج البناء المؤسسي للحركات الشبابية في تعز


تعز - وفاء المطري - أختتمت أمس الخميس في تعز فعاليات المرحلة الثانية من برنامج البناء المؤسسي للحركات الشبابية الذي تنفذه مؤسسة رنين اليمن بدعم وتمويل من الاتحاد الأوروبي على أربع مراحل ويشمل تأهيل القيادات الشبابية في عشر حركات شبابية من ساحات الحرية والتغيير في خمس محافظات يمنية هي صنعاء وعدن وتعز وحضرموت والحديدة على البناء المؤسسي للحركات الشبابية .

وكانت فعالية المرحلة الثانية من البرنامج قد افتتحت مطلع هذا الأسبوع على قاعة فندق تاج شمسان بمشاركة عشرين شاب وشابة من محافظات عدن وتعز وحضرموت والحديدة من خمس تكتلات شبابية هي "حركة شباب 16 فبراير من عدن", "الهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة والشباب الجامعي الحر" من تعز, "إئتلاف شباب حضرموت الأحرار", و"حركة طلائع ثورة التغيير من الحديدة", حيث تلقى المشاركين من القيادات الشبابية تدريب في استراتيجية التواصل الجماهيري الفعال والإدارة الإدارية والمالية وإعداد الميزانيات لمنظمات المجتمع المدني .

ويستهدف برنامج البناء المؤسسي إلى تدريب مجموعة من الحركات الشبابية الفاعلة في الساحات على كيفية إضفاء الطابع المؤسسي على جهودهم ليصبحوا عنصراً فاعلاً في تشكيل المشهد السياسي في اليمن، وتستأنف المرحلة الثالثة من البرنامج عقب إجازة عيد الأضحى المبارك والتي ستكون في مجال المناصرة وبناء التحالفات ومن ثم المرحلة الرابعة التي تشمل إعداد المشاريع والمقترحات التمويلية والتواصل مع المانحين ومن ثم تحصل كل حركة خلالها على منحة مالية أولية تمكنها من البدء في إنشاء مؤسسة ذات طابع مدني يعزز العمل المدني وتوجهات التحول نحو الدولة المدنية في الفترة المقبلة.