15 مليون ريال لدعم صندوق التكافل والبحوث والإبتكارات الطلابية في جامعة تعز


تصوير - علي الحكيمي
تعز - وفاء المطري - شدد محافظ تعز رئيس المجلس المحلي "شوقي هائل" ضرورة الإهتمام بالمبتكرين ومبتكراتهم وتشجيعهم من الجميع والأخذ بأيديهم من قبل الدولة والقطاع الخاص ليحولوا إختراعاتهم إلى منتجات يمكن تسويقها والإستفادة منها، ودعا المحافظ لدى حضوره إختتام فعاليات المؤتمر الطلابي العلمي الثاني المنعقد بجامعة تعز على مدى 3 أيام والجناح الخاص بالإبتكارات الطلابية المشترك فيها المعهد لتكاتف الجهود لإيجاد حلول جذرية مجتمعية لكل المشاكل والمعوقات التي تعاني منها "جامعة تعز" وأن ننضر إلى الواقع بموضوعية دون مزايدة أو محسوبية.

وأشار المحافظ بأن جامعة تعز تعد إحدى القلاع الأكاديمية التي ترفد السوق المحلية والمؤسسات العامة والخاصة بشباب منتج قادر على تحمل المسئولية, منوها إلى الإسراع في معالجة مشاكل البطالة والفقر بمحافظة تعز، وقال إن لم تحل تلك المشاكل فإن الفوضى لن تنتهي، وأردف: يجب أن يعزز القطاع الخاص دعمه للجامعة وللطلبة المبدعين والمتميزين، وأعلن محافظ تعز عن دعمه بمبلغ 10 مليون ريال لصالح صندوق التكافل الإجتماعي بالجامعة والأنشطة والفعاليات الهادفة لتشجيع الطلاب ودعم ابتكاراتهم وإبداعاتهم المختلفة ومبلغ 5 مليون ريال لصندوق دعم البحث العلمي.

وكشف محافظ تعز عن توجه لقيادة السلطة المحلية بإعلان عن شغل الوظائف لبعض المكاتب التنفيذية ومنها الصحة والتربية والتعليم الأسبوع القادم عبر مختلف الوسائل الإعلامية.

وقد خرج المشاركون في المؤتمر بتوصيات أهمها إنشاء صندوق خاص لدعم البحث العلمي بشراكة حقيقية بين الجامعة والسلطة المحلية والقطاع الخاص والمبدعين وضرورة مواصلة دعم وتشجيع البحوث العلمية المتميزة والباحثين والمخترعين الشباب وتوفير الرعاية والمساندة للأبحاث المتميزة والإبتكارات وتسليط الضوء عليهم ومضاعفة الجهد لتوفير بيئة مناسبة للشباب المتميز حتى يتمكنوا من تطوير مبتكراتهم العلمية.

وقام المحافظ ومعه نواب رئيس الجامعة الدكتور "عبد الرحمن صبري" والدكتور "هيوب البحيري" والدكتورة "خديجة السياغي" ووكيل وزارة المالية الدكتور "عبدا لله المخلافي" وممثلي الجهات الداعمة (شركة جنرال لابتوري وبنك التسليف التعاوني الزراعي ) بتكريم الفائزين بالبحوث والإبتكارات بجوائز عينية وشهائد تقديرية.