رجال دين يحذرون من مكالمات ورسائل نصية تصيب متلقيها بالسحر



في ظاهرة غريبة يمكن أن توصف بالهوس حذر عدد من الرقاة والوعاظ في السعودية من الرد على بعض المكالمات الهاتفية أو إستقبال رسائل جوال مجهولة مؤكدين أنها تصيب متلقيها بالسحر والمس الشيطاني وهو في بيته دون قيامه بأي عمل أو اتصال.

وتأتي هذه التحذيرات الغريبة بعد أن أنتشرت رسائل عبر أجهزة الجوال في السعودية للتحذير من أرقام تصيب مستقبل المكالمة بالسحر في حال الرد على عليها، وذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية أن عميد كلية الشريعة بجامعة الامام "محمد بن سعود الاسلامية" الدكتور "سعود الفنيسان" ثبوت السحر عن طريق مكالمات ورسائل الجوال إن كان الغرض منها الإيقاع بصاحبها في هذا الداء مشدداً على ضرورة حذف الرسائل مجهولة المصدر والتى قد تحتوي على سحر أو شعوذة، داعياً في الوقت ذاتهْ لتحصين النفس يومياً بالأدعية والأذكار تجنباً للوقوع في هذه الحوادث.

من جانبه أكد الواعظ السوري المقيم في السعودية "محمد بن صالح المنجد" بحسب الصحيفة أن التنجيم شائع بين الناس عبر الإتصال, حيث يصلون للعرافين لمعرفة حظوظهم وقراءة مستقبلهم ببعض الفضائيات، وكتابة التمتمات على الشاشات والأرقام وغيرها، داعيا إلى ضرورة تحصين الفرد بالأذكار اليومية.

كما بين بعض الرقاة الشرعيين الطريقة التى يمكن إكتشاف رسائل السحر بها وهي أن تصل كلمات الرسالة مقطعة ليحاول المرء تهجئتها بطريقة غريبة وكأنه يستحضر الجان, داعين إلى توخي الحذر عند إستخدام أجهزة الصراف الآلي, كون الساحر يلجأ إلى تكوين سحر من هذا النوع لجني المال.