أول كمبيوتر في العالم يعود للحياة


بعد جهود أستمرت ثلاث سنوات عاد أقدم جهاز كمبيوتر رقمي في العالم للعمل والذي كان يعيش عصره الذهبي خلال فترة الخمسينات .
وفي تقرير نشره موقع "بي بي سي العربي" فقد بدأت أعمال تصميم الجهاز في عام 1949 وكان الغرض منه مساعدة أعمال علماء مؤسسة "بحوث الطاقة الذرية" في "هارويل" في "اوكسفوردشاير" بحيث يكون تصميمه لتخفيف الأعباء على العلماء من خلال إجراء حسابات إلكترونية لأن العملية الحسابية في ذلك الوقت كانت تحتاج إلى ألات حاسبة للعمليات الحسابية، وقد أنطلق أول نشاط للجهاز في عام 1951 وعرف بإسم "هارويل ديكاترون" وهو إسم مشتق من أحدى القطع في ذاكرة التخزين.
ويتم حالياً عرض الجهاز في المتحف الوطني للكمبيوتر في "باكينغها مشاير" ببريطانيا كأقدم جهاز كمبيوتر في العالم، ويعرض الجهاز رسمياً في معرض عام في إطار إحتفالات رسمية أقامها المتحف الوطني للكمبيوتر في ب"ليتشيلي بارك"، وحضر حفل إفتتاح المعرض المهندسون الذي شاركوا في عملية التجديد بالإضافة إلى فريق العمل الذي أستخدمه والطلبة الذين تلقوا تدريباتهم في السابق عليه.