سها عرفات: نبش القبر وتحليل الجثمان يحل لغز وفاة زوجي



قالت أرملة ياسر عرفات إنها وافقت على نبش قبر الرئيس الراحل لمعرفة أسباب وفاة عرفات الغامضة، وأفادت سها "أن هناك حاجة لمعرفة سبب وفاته وإنها مدينة بهذه الإجابة للفلسطينيين، وللجيل الجديد ولأبنتها ويجب إغلاق هذا الصفحة فيما يتعلق بأهم لغز في الشرق الأوسط".كما نفت سها عرفات التقارير الصحفية عن معارضتها لتشريح الجثة عندما توفي زوجها في باريس عام 2004، وقالت إنه لم يطلب منها أي شخص إجراء تشريح وأن الجثمان كانت تحت رعاية السلطة الفلسطينية وذهب للأراضي الفلسطينية.

يذكر أن تحقيقاً أجرته قناة "الجزيرة" القطرية أستمر تسعة أشهر حول ملابسات وفاة ياسر عرفات، وكانت نتائجه العثور على مستويات عالية من مادة "البولونيوم" المشع والسام في مقتنياته الشخصية أجراها مختبر سويسري مرموق.