واشنطن: حساب "أوباما" بالعربية على تويتر مزيف



أجتذبت صفحة بإسم الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" على موقع تويتر باللغة العربية عشرات الآلاف من المتابعين, غير أن متحدثا بإسم وزارة الخارجية الأمريكية قال إن الصفحة مزيفة.

وحمل الحساب إسم "باراك حسين أوباما،" باللغة العربية، وتضمن المعلومات الحقيقية عن الرئيس الأمريكي وحملته الانتخابية، إضافة إلى صورة شخصية له، وحظي بمتابعة أكثر من 73 ألف مستخدم.

غير أن مشاركات صاحب الحساب بدت في مجملها غير منطقية، وساخرة في أحيان كثيرة، وأبدت اهتماما خاصا بالشأن المصري، ما يرجح أن المسؤول عن إنشاء الصفحة، ربما يكون مصريا.

وقالت متحدثة بإسم مكتب التواصل الإقليمي التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، إن الحساب غير رسمي ولا علاقة له على الإطلاق بالبيت الأبيض أو وزارة الخارجية، أو أي إدارة أمريكية حكومية أخرى.

ولم توضح المتحدثة في ما إذا كان المسؤولون الأمريكيون سيتخذون إجراءات بشأن الحساب المزيف، لكنها أشارت إلى أن إنشاء حسابات وهمية على مواقع التواصل الاجتماعي باسم رؤساء ومسؤولين هو أمر شائع.