وقف حكم الإعدام بحق الطفل البيضاني في العراق و"سياج" تثمن كل الجهود



صنعاء - علي العوارضي - علمت منظمة "سياج" لحماية الطفولة  من مصادر مطلعة في مكتب اليونسيف باليمن أن السلطات العراقية أوقفت أمس الإثنين حكم الإعدام الصادر بحق الحدث اليمني "صالح موسى محمد أحمد البيضاني"، وذلك إستجابة لضغوطات دولية وإقليمية وتدخل من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ورئيس الحكومة اليمنية "محمد سالم باسندوة".

وكانت منظمة سياج لحماية الطفولة قد ناشدت أمس الأول رئيس الجمهورية "عبدربه منصور هادي" التدخل وإستخدام سلطاته للتخاطب مع السلطات العراقية من أجل سرعة وقف تنفيذ حكم الإعدام بحق السجين صالح موسى البيضاني، والتحقق من سنه بناء على الوثائق المتوفرة بما فيها شهادة الميلاد التي تقدم بها والده والتي حددت سنه وقت اعتقاله في العراق بـ (16) سنة.

كما أجرت منظمة سياج خلال اليومين الماضيين مجموعة إتصالات مع مكاتب منظمة اليونسيف لحماية الطفولة في كل من العراق وعمان واليمن من أجل التدخل لإنقاذ الطفل البيضاني المحكوم بالإعدام من قبل السلطات العراقية في ظل محاكمة تفتقر لأبسط معايير العدالة. 

"سياج" وهي تثمن إستجابة السلطات العراقية لمطالب إيقاف حكم الإعدام تتوجه بالشكر الجزيل لدولة رئيس الوزراء، والسيد "بان كي مون" أمين عام الأمم المتحدة  ومكاتب اليونسيف على كل ما بذلوه من جهود لإنقاذ حياة الحدث صالح البيضاني.