برنامج دعوة لإصلاح سياسة التعليم الجامعي يدشن مرحلة التوعية بين أوساط الطلاب



دشن "مركز القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان" صباح أمس الأربعاء وتزامناً مع "اليوم العالمي للعمل الطوعي" وضمن برنامج دعوة لإصلاح سياسة التعليم الجامعي الذي ينفذه بالشراكة مع "جامعة تعز" وبتمويل من "الصندوق الوطني للديمقراطية" مرحلة التوعية بأبرز الإصلاحات في سياسة التعليم الجامعي المتعلقة بالطلاب حيث قام الطلاب المشاركين في البرنامج من خلال كياناتهم الطلابية ومن التوجهات المختلفة بتعليق شارة حمراء على صدورهم وتوزيع مصفوفة تضم بعض الجوانب المراد إصلاحها من قبل صناع القرار في جميع الجامعات اليمنية وقد أستهدفوا بتلك التوعية أكثر من 2500 طالب وطالبة في جامعات تعز بكلياتها المختلفة وقد تضمنت هذه الإصلاحات التي تضمنتها ورشة العمل الخاصة بهم وكذا الندوة مطالب بإصلاحات منها:.

1 - تحقيق مبدأ المساواة بين الطلاب / الطالبات في الحقوق والواجبات.
2 - توفير كادر تدريسي مؤهل وعلى درجة عالية من الكفاءة.
3 - تدعم المعامل والمختبرات بالأدوات اللازمة والتجهيزات الحديثة بما يتلاءم مع التطورات الحاصلة في سوق العمل وبما يوفر لنظرائنا في الجامعات بدول الجوار. 
4 - فتح المجال أمام جميع الطلاب لممارسة الأنشطة اللاصفية في الجامعة في جميع المجالات (الثقافة - الرياضة  - الإجتماعية).
5 - إحترام حقوق الإنسان وحماية الكرامة الإنسانية وقيام علاقة صحية بين الطالب وعضو هيئة التدريس وموظفي الجامعة.
6 - انتخاب كيان طلابي يمثل طلاب الجامعة عبر الإنتخابات الحرة وبدون أي تدخلات من الأطراف الجامعية الأخرى.
7 - إلتزام الشفافية والوضوح في إجراءات التنسيق والقبول.
8 - حضر التعامل مع الطالب على أساس الإنتماء السياسي أو المناطقي.
9 - إلغاء الملازم والتوسع بالإعتماد على الكتاب الجامعي والكتاب الإلكتروني كأحد مصادر التعليم.

وقد دشنت الفعالية بحضور المدير التنفيذي للمركز "نشوان نعمان"،  و"إدريس العبسي" مدير البرنامج، وشهد تفاعلاً ودعماً من قبل عدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والموظفين بالجامعة وعدد من الإعلاميين.