وزير الإتصالات يلتقي السفير والوفد التركي لمناقشة بدء تنفيذ الحكومة الإلكترونية باليمن



وفاء المطري - ناقش وزير الإتصالات الدكتور "احمد عبيد بن دغر" خلال لقائه اليوم مع السفير والوفد التركي لدي بلادنا بصنعاء الإلية البدء بتفعيل الحكومة الالكترونية وكيفية الإستفادة من التجربة التركية الرائدة بهذا المجال، والتي نفذت من قبلهم بالعديد من دول العالم.
 كما أوضح بأن هذه الزيارة جاء ت لمساندة بلادنا وإدخلاها من ضمن تعهدات تركيا في مؤتمر المانحين بنيوريوك, كما أنه وسيتم عقد ندوات والإطلاع على مخرجات الورشة من قبل الوفد التركي خلال زيارته الحالية  لليمن.

من جانبه أكد السفير التركي بأن هدف زيارته لليمن لمناقشة كيفية إدخال نظام الحكومة الإلكترونية باليمن، وأضاف بأنه سيتم تدشين هذا النظام بالربيع العربي الجديد لإحداث بعض التغييرات بهذا الدول فالشعب يريد دولة تخدم الشعب بكافة وبصورة شفافة وبسرعة ويتم ذلك بإصلاحات في الإدارة العامة ، والحكومة الالكترونية الطريق الأقصر إلى هذا الهدف ، كما إن فالحكومة التركية تمتلك الإمكانيات الكبيرة وخبرتها بهذا المجال 15 عاماُ، وحصلت على جوائز عالمية للحكومة الالكترونية.

 وأشار إلى أنه يجري حالياً الإطلاع على كيفية تنفيذ الحكومة الإلكترونية  من خلال الإطلاع على الإحصائيات والموارد البشرية المتعلقة بذلك, كما أنه سيتم تنفيذ ورش عمل والإطلاع على إنجازات الحكومة التركية وسيشارك بها ممثلين من الوزارات ومسئولي تقنية الإتصالات والمعلومات بالتعاون مابين رئاسة الوزراء والسفارة التركية، ومن ثم تنفيذ ورشه العمل الثاني بتركيا، وإستدعاء خبراء يمنيين للنقاش في التفاصيل الخاصة بذلك، وتبادل الخبرات  بصورة نظرية على واقع التجربة التركية بهذا المجال، وحينها سيتم توقيع إتفاقية مشتركة بين بلادنا واليمن للبدء بتنفيذ مشاريع جديدة للحكومة الالكترونية، والحكومة التركية على إستعداد كامل لذلك.

ونوة إلى أنه يوجد الكثير من  الصعوبات تواجه عمل الحكومة الالكترونية باليمن ومنها البنية التحتية للوصول إلى الانترنت من قبل المواطنين العاديين، وتوفير النظام اللاسلكي، و خدمات الحكومة الالكترونية عن طريق الموبايلات، وعدم توفير التمويل الكافي لذلك مع إمتلاكها الموارد البشرية الكافي بهذا المجال، ويكمن دور الحكومة التركية بأعداد الإستراتيجيات وأخذ الإستشارات من قبل خبراء الدول في كيفية تنفيذ المشاريع أو تمويلها بشكل مباشر.

يذكر أن الحكومة الإليكترونية هو نظام حديث تتبناه الحكومات باستخدام الشبكة العنكبوتية العالمية والإنترنت في ربط مؤسساتها بعضها ببعض، وربط مختلف خدماتها بالمؤسسات الخاصة والجمهور عموماً، ووضع المعلومة في متناول الأفراد وذلك لخلق علاقة شفافة تتصف بالسرعة والدقة تهدف للإرتقاء بجودة الأداء.