خرائط جوجل تعود إلى هواتف "آي فون"



عادت خدمة الملاحة الخاصة بشركة "جوجل" إلى هواتف آي فون بعد أشهر من فشل خدمة الخرائط التي طورتها شركة آبل ودفعت إلى شكوى المستخدمين وإقالة أحد مسؤولي آبل واعتذار رسمي من رئيسها التنفيذي.

حيث قامت "آبل" بالتخلي عن خدمات جوجل, فحذفت تطبيق خرائط جوجل مع الإصدار 6 من الـ iOS وقد كان التطبيق يأتي مع النظام في كل أجهزة التي تعمل به، لم يكن تطبيق خرائط جوجل فقط ما تخلت عنه آبل بل أيضًا قامت بحذف تطبيق الـ YouTube المدمج مع النظام، ومن المثير للإهتمام أن جوجل بعد ذلك قامت بإصدار تطبيق خاص وأرسلته لشركة آبل التي سمحت بدورها بدخوله متجر التطبيقات App Store ربما لأنها لا تملك البديل له فقط!
أما تطبيق الخرائط فقد أستعاضت عنه آبل بخرائط خاصة بها عندما أصدرت "آي فون 5 "ونظام التشغيل آي.أو.إس 6 وهو تحديث لتطبيقات هواتفها المحمولة، وقد ثبت فشلها فشلاً ذريعًا إلى الآن، وكانت محل سخرية البعض بل وتمت تغييرات إدارية في الشركة منها تولية السيد "إيدي كيو" مسؤولية الخرائط ربما لمحاولة إصلاح ما حدث.
وشكا المستخدمون من أن خدمة خرائط آبل الجديدة التي ترتكز على بيانات شركة توم "توم" الهولندية لمعدات الملاحة والخرائط الرقمية تحتوي على أخطاء وتفتقر إلى بعض المزايا التي حققت بفضلها خرائط جوجل شهرة واسعة.

لكن هل يسمح كبرياء آبل لها أن تقبل دخول خرائط جوجل صاحب الشعبية والإنتشار والموثوقية لدى المستخدمين إلى متجر تطبيقاتها لينافس تطبيقها ؟! موظفو جوجل غير متفائلين أبدًا حيال هذا الأمر!