ملابس جديدة للموتى في إندونيسيا


قديماً قالوا "اللى يعيش ياما يشوف", فقد كشفت صحيفة "الدايلى ميل" البريطانية عن طقوس غريبة لأحدى القبائل النصرانية التي تقوم بتلبيس الموتى وإظهارها بمظهر جديد, حيث يتم حفر القبور وإخراج الجثث ومن ثم تنضيفها وإلباسها ملابس جديدة  في إطار طقوس محلية غريبة في أحد القرى جنوب إندونيسيا.

وتتضمن هذه الطقوس إظهار هذه الجثث المتعفنة بمظهر جديد حيث يقوم أفراد من أسر الميت بالنبش في جثث أجدادهم وتغيير ملابسهم كوسيلة لتذكرهم ثم يمشون به بعد ذلك في أرجاء القرية.

 

وتقع هذه الطقوس التي يطلق عليها إسم "Ma'nene" كل 3 سنوات لتكريم الموتى الذين يحبهم القرويين ويتم إقامتها في حي "توراجا" في مقاطعة "سالويزي" الجنوبية في إندونيسيا وذكر المتحدث بإسم أحد الأسر أن المحليون يعتقدون أن أفراد أسرهم الميتة مازالوا معهم حتى إذا ماتوا منذ مئات السنين.