من دخل بيت أبي سفيان فهو آمن



تعز - فارس الأغبري - من دخل بيت أبي سفيان فهو آمن, "المشيخة" لها جذورها المتأصلة في اليمن ولا يمكن تجاهلها وإغفالها أو إستبعادها أو إنكارها فإذا رغبنا في الوقت الحالي أن نقمعهم ستكون هذه الخطوة بمثابة إزالة منكر يؤدي الى منكر أكبر واشد، ولا يحقق الأهداف االسامية والجميلة التي نرجوها لمحافظتنا الأبية تعز.

لذلك من المنطقي جعلهم يذوقون حلاوة المدنية وإشراكهم في المعمعة السياسية التي هم جزءاً منها ومشاركون في معمعتها ولكن عن بعد, فإشراكهم فيها عن قرب وتحميلهم المسؤولية جزء من الحلول الدبوماسية التي من شأنها أن تجعل محافظة تعز محافظة هادئة ومستقرة وآمنة إن شاء الله ولا بد أن نعي جميعاً أنه من دخل بيت أبي سفيان فهو آمن .. حفظكم الله يا شباب اليمن وشباب تعز.