هيومن رايتس تتهم الإمارات بانتهاك حقوق مواطنيها


سارة ويتسون
رويتر - قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إن دولة الامارات العربية المتحدة تغامر بالحاق ضرر كبير بصورتها الدولية إذا أستمرت في إنتهاك حقوق مواطنيها.
وذكرت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها في تقريرها العالمي لعام 2013 يوم الخميس إن حلفاء الدولة الخليجية ومنهم الولايات المتحدة, أمتنعوا عن الإنتقاد العلني للحملة التي تشنها الإمارات العربية المتحدة على حرية التعبير وقمع منظمات المجتمع المدني.
ونقل موقع المنظمة المستقلة المدافعة عن حقوق الإنسان على الانترنت عن "سارة لي ويتسون" مديرة هيومن رايتس ووتش في الشرق الأوسط قولها: إذا أستمرت الإمارات العربية المتحدة في إنتهاك حقوق الإنسان الاساسية وقوانين الحظر الدولية الاساسية فسيضر هذا بصورتها بشدة.
وحرصت دولة الإمارات التي تفادت الإضطرابات التي أنتشرت في المنطقة خلال العامين الماضيين على وأد أي إحتجاجات من خلال القاء القبض على العشرات بتهم تتفاوت من تهديد الأمن الوطني الى اهانة الحكام.
وذكرت هيومن رايتس ووتش ان 11 مصريا احتجزوا في ديسمبر الماضي لصلاتهم المزعومة بالإخوان المسلمين، وقالت أنه لا يعرف مكانهم الأن.
ولم تعلق حكومة الامارات على الفور على تقرير هيومن رايتس ووتش, لكن في وقت سابق من الأسبوع, دافع وزير الدولة للشؤون الخارجية "أنور قرقاش" عن سجل حقوق الإنسان في دولة الامارات خلال مراجعة علنية قام بها مجلس حقوق الإنسان التابع للامم المتحدة.