وزارة التجارة والصناعة اليمنية تقترح تقسيم اليمن إلى 6 أقاليم



كشفت وثيقة حكومية يمنية عن مقترح وضعته وزارة التجارة والصناعة في اليمن لإعادة تقسيم البلاد إلى ستة أقاليم إقتصادية أربعة في الشمال، وهو ما قد يشكل أرضية لإقامة نظام فيدرالي يفترض أن يتبناه مؤتمر الحوار الوطني الشامل، ولكن بعد إدخال تعديلات بسيطة عليه.

وأفادت صحيفة البيان الإماراتية أن وزارة التجارة والصناعة اليمنية التي وضعت المقترح بمساعدة خبراء في البنك الدولي, إنها أعتمدت معايير إقتصادية في إقتراحها الخاص بإقامة ستة أقاليم إقتصادية, لكن مطلعين على خفايا الترتيبات الخاصة بمؤتمر الحوار الوطني أوضحوا لـصحيفة الـ "البيان" أن المقترح سيكون أساساً لإقامة دولة " فيدرالية", حيث سيتم إجراء بعض التعديلات على هذا التقسيم بحيث يصبح الجنوب ثلاثة أقاليم عن طريق إستحداث وضع خاص لمدينة "عدن" خارج إطار الأقاليم المقترحة حالياً وهو ما صرح به الرئيس "عبدربه منصور هادي".

ويتوقع أن يطرح المشروع على مؤتمر الحوار الذي تتواصل أعماله في صنعاء مدعوماً بالمخططات والجداول والأرقام التفصيلية التي أعتمد عليها المخططون في وضع مقترحهم, حيث يضم الإقليم الأول: صعدة، عمران، صنعاء، ذمار، البيضاء، وعدد سكانه يتجاوز الملايين السبعة، ويضم الإقليم الثاني: المهرة وحضرموت وشبوة وجزيرة سقطرى، وعدد سكانه يقارب المليونين، ويضم الإقليم الثالث: الضالع وأبين ولحج وعدن، وعدد سكانه يتجاوز المليونين ونصف, أما الإقليم الرابع فيضم: تعز وإب، وعدد سكانه يقترب من خمسة ملايين ونصف، ويشمل الإقليم الخامس: مأرب والجوف بعدد يقارب 800 ألف نسمة، ويبقى الإقليم السادس ويضم: الحديدة، ريمة، المحويت، وحجة، بعدد حوالي خمسة ملايين و300 ألف نسمة.

سؤال: ما رأي القراء بخصوص هذا الموضوع؟ وهل يصب ذلك في صالح اليمن واليمنيين أم بداية لتقسيم اليمن وتمزيقه؟