السعيد تفتتح معرض تشكيلي وتعلن توسيع برنامج "أطفالنا يقراؤون" بتعز



تعز - وفاء المطري - أفتتح برواق السعيد الأستاذ "عبدالله عبدة سعيد" مدير عام الشركات الصناعية والتجارية لمجموعات "هائل سعيد أنعم" والأستاذ "فيصل سعيد فارع" مدير عام مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة المعرض الفني والتشكيلي "حلم ولون" للفنانين الشابين "أحلام المعلا وجلال الشميري" ويحوى على 19 لوحة وثلاثة مجسمات أعتمد فيه الفنانان على "اكريليك" مع ضبط  الألوان المتجانسة والمتداخلة وإختيار أشكال تدور حول الواقع الملموس والخيال الممزوج بالحياة مع التغيير المدروسة في نمطية الفن التشكيليى .

وأكد فيصل "سعيد فارع" بأن المعرض رائع ويبرز الإبداع الذي يمتلكة ابناء محافظة تعز ويدل على إفصاحهم  بألوان وبلغته الرفيعة في عمل كينونة تتجلى يدهشون الحياة والوطن بإبداعاتهم, معلناً بأنه تم مؤخراً الأتفاق مع دار النشر العالمية "سكولاستيك" والمنظمة اليمنية للقراءة على توسعة برنامج أطفالنا يقرؤون الذي تنهض به المؤسسة بدعم من مبادرة الشراكة الشرق أوسطية بالتنسيق مع مكتب التربية والتعليم بالمحافظة على توسعة البرنامج لتشمل الصفين الثالث والرابع في المدارس الـ 90 التى شاركت في المراحل الأولى من مشروع أطفالنا يقرؤون بأضافة 10 مدارس جديدة من الصف الأول للصف الرابع بعد أن كانت تقتصر على الصفين الأول والثاني ليصبح أجمالي المدارس المستهدفة 100 مدرسة هي أجمالي المدارس المستهدفة في المرحلة الأولي والثانية في ثمان مديريات بمحافظة تعز منوه فارع على أهمية المشروع وإتجاة المؤسسة لتوسعتة بالتعاون مع الشركاء المحليين والخارجيين لأهميتة البالغة.

وعبر الأستاذ "عبدالله عبدة سعيد" مدير عام الشركات الصناعية والتجارية للمجموعات هائل سعيد أنعم وشركاؤة  برأيه حول المعرض بأنة يعتبر ممتاز في رسوماته وأعماله ولشباب إبدع ووصلوا الى مرحلة من الإبداع في عرض إبداعاتهم وتميزهم، وياتي النجاح يداً بيد لصنع أنفسنا ومجتمعنا, مشيراً الى أن تعز العاصمة الثقافية ولن تبرز إلا بتكاتف الجميع القطاع الخاص والقيادات المحلية  في البناء وظهورها كمدينه حضارية, ومشيداً بدور وسائل الإعلام المختلفة وحضورها في إبراز مثل هذه المواهب التى تحتاج الأخذ بأيديهم للوصول الى مصاف الحضور والتواجد الدائم.