جمعية "شركاء للتطوير والتنمية" تنظم ملتقي منظمات المجتمع المدني للحوار الوطني



تعز - وفاء المطري - برعاية محافظ محافظة تعز "شوقي هائل" وتحت شعار "من أجل المشاركة الفاعلة في مؤتمر الحوار الوطني" نظمت جمعية شركاء للتطوير والتنمية بمحافظة تعز صباح اليوم على قاعة الغرفة التجارية فعالية الملتقي الخاص المكرس لمنظمات المجتمع المدني بتعز حيث يناقش في الملتقي العديد من المحاور المتعلقة بالحوار الوطني ومكوناته وقضاياه وأهم معوقاته، وثلاث ورش عمل تدريبية تستمر لمدة ثلاثة أيام.

وفي إفتتاح الملتقي تحدث الأستاذ "فؤاد الصلوي" رئيس جمعية "شركاء" بكلمة قال فيها: بأن الملتقي يهدف إلى تفعيل دور منظمات المجتمع المدني المخولة بخدمة المجتمع وتحقيق الشراكة المجتمعية والإيجابية مع كافة قطاعات الدولة ومنظمات المجتمع المدني لبناء المجتمع, مضيفاً بأن الملتقي يستهدف 100 مشارك ومشاركة يمثلون منظمات المجتمع المدني بالمدينة والريف بهدف الخروج برؤية واضحة لمجمل القضايا التي ستناقش بمؤتمر الحوار الوطني والرفع بها إلى اللجنة الفنية للحوار لإيصال الوطن إلى بر الأمان وإحداث التنمية المستدامة.


من جانبه تحدث المدرب "علي دحوه" قائلاً إن الوطن يعيش حالياً التهيئة لمؤتمر الحوار الوطني الذي يعول له الكثير وهو فرصة لا تعوض بجلوس فرقاء العمل السياسي المختلفين بأفكارهم لجلوسهم على طاولة الحوار, فكفي تمزيق والوطن لا يستطيع تحمل المزيد من الأتعاب فيجب على المشاركين بالحوار الخروج برؤية تخدم الوطن، ونوه "دحوه" بأنه من الضروري وجود الإرادة الحقيقة والشراكة المجتمعية لإيجاد الحلول للعديد من القضايا الشائكة حالياً, مشيراً بأن بالملتقي يهدف إلى معرفة رؤية الشباب حول العديد من القضايا كقضية الجنوب والحوثيين وغير ذلك، ويجب على الجميع المشاركة بأفكارهم ورؤيتهم  للخروج برؤية موحدة تخدم اليمن ككل.

حضر افتتاح الملتقي الأستاذ "محمد الذيفاني" منسق الملتقي وعدداً من المثقفين والمهتمين ومراسلي الصحف والمواقع الاخبارية والقنوات الفضائية.