أقصر مدرس في العالم "هندي"



لم تمنع إعاقة الشاب "ازاد سينج" من تحقيق أمنيته التي لطالما حلم بها, حيث نجح في تحقيق هدفه وأن يصبح مدرساً ليحصل على لقب الأقصر في العالم.

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن "ازاد" يبلغ طوله 3 أقدام فقط، وتوقف نموه في سن الخامسة من عمره نتيجة إصابته باضطراب جيني نادر جعله طوله يستقر عند هذا السن.

ويعتقد كل من يشاهد سينج أنه طفلأ للوهلة الأولى، وذلك رغم بلوغه 22 عامأ, لكنه تحدى الإعاقة ونجح في تحقيق حلمه وعمل مدرساً في مادة الحاسب الألي بمدرسة للبنات في ولاية "هاريانا" الهندية.

ويحصل "ازاد" على 10.000 روبية أي حوالي 120 جنيه إسترليني من خلال عمله، وبالنسبة لملابسه فهو يرتدي تصميمات أطفال فى سن السابعة.

ويقوم "ازاد" بشرح الدروس لتلاميذه في الفصل من خلال منضدة يقوم بالوقوف عليها حتى يصل إلى السبورة وهو ما دفع التلاميذ إلى اطلاق اسم "'Chotu'" عليه والتي تعني المدرس الصغير, لكنه لا يكترث بكل هذا على حد قوله رغم تعرضه للمضايقات وتهديدات بالخطف.