"شوقي هائل" يحمل الأحزاب وحكومة الوفاق مسؤولية جامعة تعز



تعز - وفاء المطري - أكد محافظ تعز "شوقي هائل" على ضرورة مشاركة كافة القوى السياسية وفئات المجتمع المختلفة بالحوار المحلي الوطني تحت سقف واحد وطرح رؤية المحافظة بخصوص القضايا المحلية والوطنية وإيجاد حلول للقضايا المطروحة, مشيراً بأن محافظة تعز لن تكون تحت وصاية أحد كان، وهي المحافظة التي أحتضت حوار محلي من بين كافة المحافظات، وما تسعي إليه بعض الأحزاب بفرض سيطرتها على المحافظة يجب إن تسيطر من خلال تقديم كوادرها المتميزة وتقديم خدمات للمواطن وخدمة المحافظة، وقال إن التغيير بجامعة تعز كان سيتم بالشكل المطلوب ولكن الحزبية وحكومة الوفاق هي من تسببت بتعثر سير الجامعة وتوقف التعليم بها، والمسؤولين عن عدم إستكمال قرارات التعيينات بجامعة تعز هم رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي ووزير الشئون القانونية وليس بسبب السلطة المحلية بالمحافظة كما يروج البعض.

وأضاف "شوقي" أن الفساد المستشري بكافة مؤسسات ومرافق الدولة يجب إن تتضافر الجهود لمكافحته, مضيفاً بأن هناك بعض من يسعون إلى إيقاف التعليم بالمدارس بإغلاق مكتب التربية والتعليم وتعثر مستقبل 58 إلف طالب باستخدام الطرق الغير سلمية والغير قانونية لتعبير عن أرائهم مما يغير مسار عملية التغيير المنشود الذي نصبوا إليه, في حين إن التعليم تم تخريبه بمحافظة تعز منذ عشرات السنيين بسبب تطبيق معيار المحاصصة الحزبية والسياسية ولن ينجح التعليم إلا بتطبيق معيار الكفاءة والمفاضلة لشغر الوظيفة العامة لا المحاصصة والتقاسم.

 مؤكداً على أهمية أتباع معايير الحوار البناء وتطبيق مبد التصالح والتسامح بالحوار،  وقال بأنه سيتم إفتتاح مخيم نموذجي لطلاب جامعة تعز لمناقشة مجريات الحوار الوطني وطرح رؤيتهم بكافة القضايا التي تخص الجامعة بشكل دائم, مضيفاً بأن محافظة تعز هي قائدة الثورة منذ الستينات ويجب إن تحدد رؤيتها ورسم ملامحها بطرح رؤية واضحة للمحافظة وإيجاد حلول واقعية لقضايا المحافظة من المشاركة الفاعلة بمؤتمر الحوار الوطني, جاء ذلك خلال ندوة نظمتها  جامعة تعز تزامناً مع بدء مؤتمر الحوار الوطني الشامل  اليوم في قاعة الزبيري بعنوان "مؤتمر الحوار الوطني الشامل وبناء اليمن الجديد".