أوروبا تغرم مايكروسوفت نصف مليار يورو بتهمة الإحتكار



أصدرت المفوضية الأوروبية قراراً بتغريم عملاقة البرمجيات الأمريكي (مايكروسوفت) مبلغاً وقدره 561 مليون يورو لإنتهاكها معايير مكافحة الإحتكار فى الإتحاد الاوروبي.

القصة تعود إلى العام 2009 عندما أتفقت المفوضية الأوروبية مع مايكروسوفت على إسقاط قضية إحتكار مرفوعة ضدها مقابل أن تضع مايكروسوفت فى نظام ( ويندوز 7 ) خيارات للمُستخدمين للإختيار مابين برامج تصفح مختلفة إلى جانب مُتصفحها ( الانترنت اكسبلورر )، وهو مالم تقم مايكروسوفت بتنفيذه، وخالفت الإتفاقية لصالح دعم متصفحها فقط فى نسخة الويندوز 7.

المفوّضية الاوروبية ارتأت أن عزوف مايكروسوفت عن تنفيذ هذا الإتفاق هو ممارسة واضحة لسياسة إحتكارية غير مقبولة فى الإتحاد الأوروبي موجهة ضد أكثر من 15 مليون مستخدم لنظام ويندوز فى القارة العجوز.

وأشارت أيضاً أن قيمة هذه الغرامة الموقعة على مايكروسوفت تعتبر مخففة لأن الشركة الامريكية أبدت تعاوناً مع المفوضية فى مرحلة التحقيقات, إلا أن الإتحاد الأوروبي سيتخذ عقوبات أكثر تشدداً مع أي محاولات مستقبلية لخرق قوانين الإحتكار فى دول الإتحاد.

رد مايكروسوفت على هذه العقوبة جاء فى بيان رسمي أعلنت فيه إعتذارها عن هذا الخطأ الفني الذي أدى إلى هذه المشكلة، وأكدت حرصها الشديد على عدم تكرار هذه الاخطاء مًستقبلاً.