اللقاء التشاوري الأول لملتقي أبناء المناطق الوسطي بتعز



تعز - وفاء المطري - أقام الملتقى الوطني لأبناء المناطق الوسطى بقاعة الفضول بالمركز الثقافي بتعز اللقاء ألتشاوري الأول تحت شعار"مؤتمر الحوار والقضايا الوطنية ومستقبل اليمن" برعاية "مؤسسة الفيصل للتطوير العقاري" وبمشاركة نخبة سياسية وحزبية ومنظمات مجتمع مدني من أبناء محافظات (تعز- أب - البيضاء- لحج - الضالع)  بهدف الخروج  برؤية واضحة لأبناء المناطق الوسطى وتقديمها لمؤتمر الحوار الوطني بما يحفظ الحقوق العادلة والمساواة والوحدة في إطار محاور 9 أهمها المواطنة المتساوية والحقوق والحريات والنزعات المذهبية والطائفية ومكافحة الإرهاب والتطرف ومؤتمر الحوار والوحدة اليمنية كحقيقة حتمية ومصيرية في ظل نظام حكم ملائم.

وفي الملتقي عبر وكيل محافظة تعز "عبدالوهاب الجنيد" عن أمله بالخروج برؤى وطنية تجمع ولا تفرق وتحفظ لأبناء المناطق الوسطى واليمن بشكل عام حقوقهم وحرياتهم في ظل دستور جديد تجمع عليه كل القوى والفعاليات في الوطن اليمني الواحد، ودعا "الجنيد" كل القوى الحية إلى الإلتفاف حول القيادة السياسية بقيادة فخامة الرئيس "عبدربه منصور هادي" في ظل هذه الظروف الحرجة والمصيرية التي تمر بها اليمن.

مشيراً بأن أبناء المواطن اليمني يعاني من الكثير من القضايا ومنها مايخص المياه والكهرباء وغير ذلك, التى يجب على قيادات الدولة أيجاد الحلول اللازمة لتلك القضايا، ونوة "الجنيد" بأن المنادين للإنفصال هم قلة نسأل الله لهم الهداية, فالوحدة طالب بها أبناء الشعب اليمني كافة وكانت هدف من اهداف الثورة، ولا ينكر منجزات الوحدة إلا جاحد، وماتحقق بالمحافظات الجنوبية بما يقارب 90% من ما تحقق من منجزات بالمحافظات الشمالية.