العريفي: التعامل الحاد مع المقيمين اليمنيين لايُناسب ‏حق الجوار



دعا الداعية الشيخ "محمد العريفي" إلى إكرام اليمنيين وعدم إعمال القرارات ‏السعودية الخاصة بالعمالة على أبناء اليمن قائلاً: أكرموا اليمنيين فمن علاقتي مع اليمنيين أرى مرجلة وطيب وعزة نفس ولا يتخلى عن عاداته، ويكرمك لو ما في جيبه إلا ريال.

أكرموا اليمنيين فهم مشايخ وطلبة علم وأهل فضل وخير, حقهم الإكرام وحسن الضيافة ومن ليس على نظام في إقامته فيعدل وضعه.

وقال الشيخ العريفي في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي "تويتر": من خلال تجربتي وتعاملي معهم أرى أنهم أفضل المقيمين ويعاملونك بثقة ومصادقية ورجولة وأرتاح كثيراً بالتعامل معهم.

وتابع: ظٌلم أن يشتري اليمني التأشيرة ثم تمزق إقامته الرسمية, ففي الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "أتاكم أهل اليمن هم أرق أفئدة وألين قلوباً الإيمان يمان والحكمة يمانية", الحديث في الصحيحين.

وأضاف الشيخ العريفي إن التعامل الحاد مع الموظفين اليمنيين لايُناسب ‏حق الجوار، ولا المرحلة التي نعيشها, مشيراً إلى خبر عن ترحيل 18 ألف من العمال اليمنيين ‏خلال أسبوع. ‏

وتابع العريفي قائلا: أعلم أن للدولة أنظمة وقوانين, لكن التشديد المفاجئ المبالغ فيه لا يعطي ‏نتائج مُرضية يا واضع القانون الجديد, تأنّ وارفُق وأكرموا اليمنيين.