تسليم 4 أطفال مخطوفين منذ شهر إلى أسرتهم بحضور مندوب "سياج"



علي العوارضي - سلمت إدارة أمن المنطقة الأولى بمحافظة تعز ظهر 4 أطفال أشقاء إلى أسرتهم بعد شهر كامل على إختطافهم من قبل مشائخ ومتنفذين في منطقة الحيمة مديرية التعزية بدعوى أن والدهم متهم بقتل نجل أحد الخاطفين.

وبحسب مندوب منظمة "سياج" في تعز المحامي "علي الصراري" فأن أحد مشائخ منطقة الحيمة بمديرية التعزية  قام بإيصال الأطفال المخطوفين إلى إدارة أمن تعز ثم  أحيلوا مباشرة إلى إدارة أمن المنطقة الأولى كجهة إختصاص والتي قامت بتسليمهم ظهر  اليوم إلى أسرتهم بحضوره كممثل عن منظمة سياج المتابعة للقضية.

وذكر الصراري أن الأربعة الأطفال أكدوا عدم تعرضهم لأي إعتداءات أو تعذيب من قبل خاطفيهم, لافتاً إلى أن أجهزة الأمن لم تتمكن إلى الآن من إلقاء القبض على الخاطفين المتواجدين حتى اللحظة في "حيمة" التعزية بسبب عدم وجود تعزيزات أمنية من إدارة أمن االمحافظة.

وأكد في الوقت ذاته تمسك منظمة سياج بحقها في المطالبة بسرعة القبض على الخاطفين وإنزال أقسى العقوبات الرادعة ضدهم حتى لا تتكرر مثل هذه الجريمة الأولى من نوعها في تعز.

كما نقل عن أسرة الأطفال المختطفين مناشدتها إلى منظمة سياج وكل الجهات المختصة بمتابعة قضيتهم وإنصافهم من الخاطفين الذين أرتكبوا في حقهم جرائم أخرى منها حرق أربعة منازل وسيارة وترويع الأطفال والنساء وتشريدهم.

الجدير بالذكر أن منظمة سياج لحماية الطفولة طالبت الأسبوع الماضي في مذكراتها وزير الداخلية الدكتور "عبدالقادر قحطان"، ومحافظ تعز "شوقي هائل" بسرعة التحرك لتحرير الأطفال الأربعة المخطوفين وهم (جهران وفكري وحلمي عبدالله نعمان) والقبض على خاطفيهم.