الداعمين لليتيم من الكويت يؤكدون رفضهم دعم أى مؤسسة تعمل لصالح حزب معين



تعز - وفاء المطري - أكد "أبو بدر أحمد شهاب" أحد كبار الداعمين من دولة الكويت للمؤسسات الراعية لليتيم في اليمن وفي مجالات خيرية عدة على رفضهم التام بدعم أى مؤسسة تعمل لصالح حزب معين، ودعم الفقراء والمساكين والمحتاجين بشكل عام بعيداً عن سياسية الحكومة وغيرها.

جاء ذلك في إحتفالية بمناسبة يوم اليتيم العربي نظمت برعاية محافظة تعز، وفرع مؤسسة اليتيم تحت شعار "من الإحتياج إلى الإنتاج"، وإفتتاح مركز تدريب وتأهيل الأيتام بدعم عدد من الشركات التجارية والإعلامية, مشيراً بأن أبناء الكويت يحبون شعب اليمن ويكنون له كل المعزة، وجمعية "العون" التي تعمل بمجال الخير في الكويت أسلم على يدها 13500مليون إفريقي وتعمل في القرن الإفريقي وتكفل 15000 يتيم فاليتيم, ليس مشكله لوجود الكافلين وخدام لهم مادام يرافقون الرسول الأعظم محمد بن عبد الله صلوات الله علية.

وأوضح "حميد زياد" بكلمة عن المركز الرئيسي للمؤسسة بقول, إن المؤسسة تعمل على تدريب اليتيم وتأهلية كي ينتج له ولأسرته ما يجعله لا يسال الناس ألحافا, داعياً رجال الخير والإعمال والجميع دون إستثناء في الإهتمام باليتيم.