تدشين المعرض التشكيلي للفنانة الصينية "يا ن مين وي" على رواق السعيد للفنون


تعز - وفاء المطري - برعاية محافظة تعز وبمناسبة إحتفالات الشعب اليمني بالعيد الـ 23 من مايو للوحدة اليمنية, أقامت مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة ومجموعة شركات "هائل سعيد" وشركاه معرض الثار التراثي الفني للفنانة التشكيلية الصينينة الدكتورة "يا ن مين وي" والذي يستمر من 26-31 مايو, حيث أفتتح المعرض "خالد محمود عبدالحميد" مدير مكتب الثقافة بتعز وعن المجموعة "وائل عبدالله عبده سعيد" و"فائز سعيد عبده سعيد" و"مطهر سعيد عبده سعيد" و"منى لقمان المستشار" الإعلامي للمحافظ وعدد من المختصين والمهتمين والفانيين والفنانات التشكيليات.

وقد طاف الجميع بأروقة المعرض والذي أحتوى على 50 لوحة تشكيلية وعبرت الدكتورة الصينية " يان مين وي" عن سعادتها لإفتتاح هذا المعرض الذي جسدت من خلاله المعالم الأثرية والتاريخية الذي تتمتع به اليمن وأشارت إلى أن اليمن تعتبر متحف مفتوحاً يستطيع أي متخصص بالتاريخ والفن أن يعبر عن هذه الجماليات كلاً بطريقته, مضيفة أنها ستعمل على نقل هذه المشاهد إلى الشعب الصيني ليتعرفون على اليمن مؤكدة أنها وخلال عشر سنوات منذ بداية زيارتها لليمن عملت على نقل كل المظاهر الجمالية إلى الصين وأضافت أنها بصدد إعداد كتاب متكامل باللغتين العربية والصينية عن هذه الأعمال التشكيلية مشيدة بتعاون المجموعة بتوفير كل الإمكانات اللازمة لإنجاح هذا المعرض على رواق السعيد للفنون.

من جهتها أكدت المستشار الإعلامي لمحافظ محافظة تعز منى لقمان على أهمية إقامة مثل هذه المعارض وتبادل الثقافات بين الشعوب وأشارت إلى أن الدكتورة "يان" جسدت من خلال أعمالها الفنية روح التقارب بين الشعبين اليمني والصيني.

وعبرت عن إندهاشها بالتقاط المبدعة الصينية للمعالم التراثية والتاريخية اليمنية لتريها لليمنيين الذين يمرون من أمامها يومياً  دون ان يحس احد بقيمته وأهميتها بالإضافة إلى أن هذا المعرض يقدم لنا الموروث الحضاري والتاريخي اليمني والعربي المغيب عن أنظارنا.