خلال تدشين أسبوع المرور: مطالبات بدعم إدارة السير لإنقاذ أرواح البشر



تعز - وفاء المطري - أشاد وكيل محافظة تعز للشئون الفنية والبيئية "عبدالقادر حاتم" برجال المرور الذين يؤدون عملهم بكل إقتدار علي الرغم من حرارة الشمس وهبات الرياح والأمطار، وندد حاتم ببعض المسؤولين والمشائخ والقيادات العسكرية والمواطنين الذين يتجاوزا قواعد المرور والسير ليخلف ذلك الكثير من الخسائر الفادحة بالأرواح والممتلكات تنهك من مقدرات الوطن.

جاء ذلك في فعالية تدشين أسبوع المرور العربي 2013م في قاعة نادي تعز السياحي تحت شعار (سلامتي .. مسؤوليتي ) وأفتتح ببداية حفل التدشين معرض فوتوغرافي شمل مختلف الحوادث المرورية واللوحات التوعووية بقاعة ردمان للعروض بنادي تعز السياحي.

وقال نائب مدير أمن تعز العقيد "عبدالحليم نعمان" بأن تدشين أسبوع المرور بشعار (سلامتي مسؤوليتي) لا يقصد منه تخلي الشرطة عن واجبها أو الجهات ذات العلاقة وإنما يجسدان كلاهما مبدأ الشراكة المجتمعية الفاعلة في تحقيق السلامة المرورية والأمنية ويهدف إلى نشر الوعي المروري والالتزام بقواعد المرور وإتباع وسائل السلامة ومقارعة الشر والخارجين علي النظام والقانون التعاون مع رجال الشرطة والسير وبمسانده كافة شرائح المجتمع المختلفة.

وأشار العقيد "محمد كواتي" مدير شرطة السير: بأن حركة السير في اليمن بحاجة ماسه إلى الإهتمام وبالأخص في محافظة تعز التي بدأ شق وتعبيد شوارعها منذ الستينات والسبعينات ولا تستوعب حالياً التطورات السكانية وزيادة وسائل النقل والنشاط الصناعي والتجاري وإنعدام المواقف الخاصة والعامة بشكل عام.

كما طالب الشيخ العلامة "عقيل المقطري" رئاسة الجمهورية ووزير الداخلية والسلطة المحلية بالمحافظة بالاهتمام بالوضع الأمني بالمحافظة ورفع المستحقات المادية لرجل السير وتفعيل القوانين الخاصة بالمرور لحفظ الأرواح والخسائر المادية التي تتكبدها الدولة والمجتمع, داعياً وزير الداخلية ورئاسة الوزراء ورئيس الجمهوري بتوفير الإمكانيات الضرورية والأجهزة اللاسلكية لشرطة السير لكونها تفتقر لسيارة واحدة ودراجة سير لإنقاذ أرواح البشر ولتتمكن من أداء مهامها وتفادي الخسائر البشرية والمادية على حداً سواء.