وزير التربية يؤكد أن إمتحانات الشهادتين الأساسية والثانوية سهلة ومتكافئة داعياً الطلاب إلى الإطمئنان



أكد وزير التربية والتعليم الدكتور "عبدالرزاق الأشول" سعي الوزارة المستمر وحرصها على تطوير العملية الإمتحانية والقضاء على كافة الإشكالات وتصحيح الإختلالات التي تواكبها.

وأوضح الوزير الأشول في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة العليا للإمتحانات أمس بصنعاء أن الوزارة أستكملت كافة الإجراءات والتجهيزات لسير العملية الإمتحانية وفق ما هو مخطط لها وبما يضمن توفير الأجواء الملائمة لأبنائنا الطلاب, مؤكداً أن إمتحانات الشهادتين الأساسية والثانوية سهلة ومتكافئة داعياً الطلاب إلى الإطمئنان.

وبين أن ألف و 232 طالب وطالبة لم يمنحوا أرقام جلوس نتيجة عدم إستيفاء وثائقهم بالإضافة الى وجود ألفان و 300 طالب وطالبة لم يسلموا صورهم الشخصية.

وأستعرض الخطوات التطويرية والتحديثية التي قطعتها الوزارة في سبيل تجويد وتحسين الإمتحانات باعتبارها أداة قياس مستوى الطالب خلال مسيرته التعليمية في المدرسة ومنها إصدار أرقام الجلوس الإلكترونية للطلاب للحد من عملية التزوير ووجود أربعة نماذج لأسئلة الإمتحان في القاعة الواحدة بالاضافة الى دمج ورقة الأسئلة ضمن دفتر الإجابة وذلك للحد من ظاهرة الغش وخروج ورقة الاسئلة الى خارج المركز الإمتحاني.

وأشار الوزير الأشول الى  إلى ضرورة تعاون كل الجهات المعنية من أجل انجاح العملية الإمتحانية, مؤكداً أهمية تضافر الجهود مع ضرورة إستشعار الجميع بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم لضمان إنجاح العملية الإمتحانية, مطالباً وسائل الإعلام المختلفة الى تحمل مسؤولياتها في التوعية بأهمية الإمتحانات.

وبين أن عدد الطلاب المتقدمين لإمتحانات الشهادة الأساسية 332 ألف و 492 طالب وطالبة موزعين على 3 الاف و 177 مركز امتحاني منهم 205 الف و 84 ذكور و 127 الف و 408 إناث.

فيما بلغ عدد الطلاب المتقدمين للإمتحانات الشهادة الثانوية بقسميها العلمي والأدبي 224 الف و 608 طالب وطالبة موزعين على الف و 497 مركز امتحاني منهم 197 الف و 261 طالب وطالبة في القسم العلمي و 27 الف و 347 طالب وطالبة في القسم الأدبي.