محافظ تعز: كثير من الحوداث في تعز سببها المخدرات



أكد محافظ تعز رئيس المجلس المحلي "شوقي هائل" أن مكافحة المخدرات مسؤولية دينية ووطنية لما لها من آثار سلبية على الفرد والأسرة والمجتمع بشكل عام, مضيفاً أن خطر المخدرات يستهدف الوطن برمته وينبغي تظافر كافة الجهود لمكافحة هذا الوباء الخطير.

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها اليوم في فعالية الإحتفاء باليوم العالمي لمكافحة المخدرات والتي نظمها مكتب منظمة "زمالة المدمنين" بالتعاون مع مؤسستي "تمدين شباب" و"العدالة للمحاماة" ومستشفى الأمراض النفسية والعصبية بالمحافظة.

ودعا المحافظ ايضاً الى تفعيل القوانين بكل صرامة وحزم وعدم التهاون أو المجاملة أو المحابة لأي شخص يقوم بتهريب المخدرات والأسلحة كونها خطراً حقيقياً يهدف الى تدمير الوطن بأسره, مؤكداً أن كثير من الحوداث في تعز سببها المخدرات التي باتت تهدد المجتمع ومصدرها السواحل المفتوحة, طالباً من الجهات المختصة وذات العلاقة إستشعار مسؤولياتها وخاصة الجيش والأمن وخفر السواحل والعمل على التصدي للتهريب وسد منابعه ومصادره