أصحاب المهن الخاصة يطالبون مؤتمر الحوار بنص دستوري يجرم التمييز



صنعاء - نورالدين محمد / ماجد عبدالرحمن - أقامت مجموعة "رُسُل الحوار" جلسة حوارية مجتمعية لتحفيز المشاركة المجتمعية الفعالة مع أصحاب المهن الخاصة  بصنعاء، وفي إفتتاحية الجلسه ألقى عبدالله البعداني عضو رسل الحوا, كلمة قال فيها: اننا أبناء هذه الفئة الإجتماعية جزءاً لا يتجزأ من هذا الوطن ولدينا مشاكل تحدث عنها الجميع ومع العلم إن لدينا معلومات حول جميع القضايا المتعلقة بالحوار الوطني ولكن مشاكلنا الخاصة منها التمييز الاجتماعي ضد هذه الفئة الإجتماعية".

وأشار البعداني في كلمته "لا يمكن أن تقوم دولة مدنية وحديثة في أوساط مجتمع يرى أن هناك إنسان من الدرجة الأولى وآخر من الدرجة الثانية أو الثالثة متسائلاً: هل من المرضي أن يأتي قبيلي أو هاشمي ويستحقرك أو يقلل من شأنك ويصفك بألفاظ نابية إحتقارية.

ووجه البعداني في ختام كلمته رسالة  ذوي المهن الخاصة  لمؤتمر الحوار أن ينظروا إلى هذه الشريحة العاملة باهتمام، وأن لهم الحق في المواطنة المتساوية، والمساواة أمام القانون, كما أن لهم حق المشاركة السياسية والإجتماعية، وحرية التعبير بكافة الوسائل المتاحة والقانونية, فهم جزء لا يتجزأ من نسيج اليمن الواحد, لديهم مشاكل لابد من حلها، ولديهم أرائهم حول قضايا الحوار.