وزيرة حقوق الإنسان "حورية مشهور" تسعي لمنع زواج القاصرات



أعلنت وزيرة حقوق الإنسان اليمنية "حورية مشهور" أنها تسعى لوضع مشروع قانون جديد في اليمن يحدد السن الدنيا لزواج الفتيات بـ 18 عاما وذلك بعد معلومات عن وفاة طفلة عمرها ثماني سنوات بعد تزويجها, غير أن مسؤولاً محلياً نفى معلومات أشارت إلى وفاة طفلة في منطقة ريفية في محافظة حجة (شمال غرب) تدعى "روان" بعد زواجها من رجل يفوقها سناً.

وقالت الوزيرة لوكالة "فرانس برس" انها تريد مراجعة مشروع قانون يحدد سن الزواج الدنيا بـ 17 عاما للفتيات كان تم تعليقه في 2009، والعمل على تحديد السن الدنيا بـ 18 عاما، وقالت وجهت مذكرة إلى رئيس مجلس النواب "يحيى الراعي" وطلبت منه إعادة أدراج مشروع قانون سن الزواج في جدول أعمال مجلس النواب بعد أن كان تم تعليق وسحب هذا المشروع من البرلمان عام 2009".

وأضافت الوزيرة التي أبدت الأسف لسحب المشروع, كنا نطالب بتحديد سن الزواج عند 18 سنة لأن اليمن موقع على المعاهدات الدولية الخاصة بحماية الطفل ولكن جرى تلاعب بمشروع القانون الذي حدد هذه السن بـ 17 سنة.