مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة بتعز تقيم فعالية بعنوان "عملية التغيير وإعادة بناء الهوية الوطنية"



تعز - وفاء المطري - أقامت مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة على قاعة منتداها الثقافي اليوم الخميس فعالية المحاضرة التاريخية بعنوان "عملية التغيير وإعادة بناء الهوية الوطنية" للأستاذ الدكتور "عبدالكريم قاسم سعيد الخطيب" أستاذ الفلسفة المساعد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة صنعاء .

وفي مستهل المحاضرة أكد المحاضر الدكتور الخطيب بإن الهوية الوطنية مجموعة من المكونات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية وأنها تتغير وتتبدل وتتطور باستمرار على مستوى الفرد والجماعة و الدولة.

مشيراً بأن الهوية ثابتة ومستقرة, مستعرضاً المفاهيم والمصطلحات والممارسات التي سادت في العصر الجاهلي والإسلامي والتي جسدت مفهوم الهوية الوطنية الحقة وأنها متغيرة وغير مستقرة تبعا للمتغيرات البيئية والثقافية والإجتماعية.


وأضاف, مشكلتنا الأساسية في النظرة الى الهوية تكمن في النظرة الأحادية الإنعزالية, لافتاً إلى مفهوم الهوية الوطنية في ظل إنتشار المذاهب الإسلامية المختلفة في اليمن وعلى مستوى الدول الإسلامية حيث كانت اليمن في ظل تعدد المذاهب الإسلامية التي دخلت اليها ترفض كل أنواع وأشكال التعصب بشكل تلقائي.

ودعا الخطيب إلى العمل من أجل البحث في كيفية بناء الهوية على أسس متينة، تسودها المحبة والتسامح والعدالة والوطنية وان يقدم أبناء اليمن مثل ونموذج سامي للعالم الآخر في الإنخراط بإعادة بناء الهوية الإنسانية.