مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان بتعز يدشن مبادرة "لا للرشوة"


تعز - وفاء المطري - تحت شعار من أجل وطن خال من الفساد دشن اليوم في مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان بتعز مبادرة "لا للرشوة" بمشاركة عشرين شاباً وشابة, حيث تهدف المبادرة الى توعية المواطنين بأضرار الرشوة و خطورتها على المجتمع وتشجيعهم على الإبلاغ عن أي موظف مرتشي مهما بلغت درجته الوظيفية دون خوف أو تخاذل.

بالإضافة الى غرس قيم الأمانة في الأداء الوظيفي لدى الموظفين والتخلص من المرتشين في الدوائر الحكومية وتطهيرها من هذه الظاهرة وكذلك الإسهام في إزالة الشعور بالعجز واليأس من قبل من لديهم معاملات يتم عرقلتها وتأخيرها لعدم تقديم الرشوة.

وخلال التدشين أستعرضت "أروى الشرعبي" منسقة الحملة صورة تعريفية بالمبادرة وأهدافها, غضافة إلى التجارب العالمية لمواجهة هذه الظاهرة والحد منها والإتفاقيات الدولية المتعلقة بذلك.

وفي الحلقة النقاشية ناقش المشاركون آليات مكافحة الرشوة والوسائل المثلى لذلك والمؤسسات الحكومية التي سيتم إستهدافها وطالب المشاركون بسن القوانين الرادعة للقضاء هذه الظاهرة وضرورة إضطلاع وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني بمسؤوليتها في التعريف بمخاطر ظاهرة الرشوة وكشف الموظفين المتورطين بها بهدف تكوين رأي عام فاعل لمواجهتها والحد من أثارها, كما طالبوا بتطبيق قواعد الشفافية وحق الحصول على المعلومة من قبل القطاعات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المدني.