إستمرار حملة رفع الشارات الحمراء في تعز إحتجاجاً على الإنفلات الأمني



متابعات - دعت حملة "ارفعوا المسلحين من شوارعنا" كافة أبناء محافظة تعز إلى مواصلة تعليق الشارات الحمراء إحتجاجا على إستمرار الإنفلات الأمني والإنتشار الواسع للمسلحين في شوارع مدينة تعز وتقاعس الأجهزة الأمنية في أداء مهامها وواجباتها.

فقد قام عدد من شباب الثورة بزيارة جامعة تعز بما فيها مكتب رئاسة الجامعة إضافة إلى إذاعة تعز والعديد من شوارع المدينة والمحال التجارية والبنوك والمطاعم إستكمالا لحملة رفع الشارات الحمراء, حيث بدأت النتائج الأولية بالظهور عن طريق التفاعل الشعبي الكبير بين أوساط العامة.

هذا وقد صدر توجيه من المكتب التنفيذي في المحافظة بأهمية الحملة وضرورتها في كل المرافق والعمل على تحقيق أهدافها, من جانب أخر بدأت الأجهزة الأمنية بتخصيص فريق عسكري بزي مدني لمطارة المطلوبيين أمنيا والمساعدة في رفع المظاهر المسلحة عن المدينة.

يذكر أن الحملة يشارك في تنفيذها مجلس شباب الثورة في تعز والمجالس التنسيقية النقابية إضافة إلى أفراد وتكتلات شبابية أخرى.