محافظ تعز يستعرض الدراسات الخاصة بإعادة تأهيل معالم تعز التاريخية


تعز - وفاء المطري - أستعرض محافظ تعز "شوقي أحمد هائل" الدراسات الخاصة بإعادة تأهيل المعالم التاريخية لمدينة تعز القديمة في إطار تعز عاصمة الثقافة اليمنية, حيث أستمع المحافظ إلى العرض التفصيلي لإعادة تأهيل مدينة تعز من قبل أستاذ العمارة والتخطيط بجامعة صنعاء المستشار الدكتور "محمد سلام المدحجي" الذي تناول في دراسته التراث الحضاري المعماري القديم لمدينة تعز القديمة الذي لبى متطلبات الناس لمراحل طويلة وما أظهرته التطورات حالياً من متطلبات وحاجات إنسانية جديدة.

وقدم المدحجي نبذة تاريخية عن مدينة تعز والدول التي مرت عليها والوضع الراهن للمدينة القديمة, مشيراً إلى أن تعز تمتلك هوية معمارية متميزة تختلف عن المدن التاريخية الأخرى والتي لم تحظ بالإهتمام مما أدى إلى تدهور أوضاعها وإندثار الكثير من معالمها التاريخية والإنسانية.

ولفت إلى أن إنقاذ معالم مدينة تعز القديمة بحاجة إلى دراسة تفصيلية لوضعها وإيجاد الحلول المناسبة لها, مؤكداً أهمية وضع خطة طارئة للبدء الفوري في إنقاذ المعالم المهددة بالزوال ومن ثم الإنتقال إلى مرحلة التأهيل الكامل والشامل وفقا للمعايير والأسس التراثية والحضارية منوهاً ضرورة إستباط الملامح المعمارية الاصلية من الطراز القديم للمدينة وتأصيلها بمايجعل للمدينة شخصيتها القومية المتميزة والحفاظ على مقوماتها التاريخية والمباني التراثية والمواقع الاثرية.

بدوره أبدى محافظ تعز إعجابه بالدراسات الخاصة بأعادة تأهيل مدينة تعز القديمة, مشيراً إلى أهمية تحديد الإطار الجغرافي للمدينة القديمة وإيقاف أي نوع من أنواع الإستحداثات على معالم المدينة.