أطباء وممرضي مستشفى الثورة بتعز يواصلون إضرابهم عن العمل


تعز - تيسير السامعي - يواصل أطباء وممرضي هيئة مستشفى الثورة العام بتعز إضرابهم عن العمل ليوم الثالث على التوالي لمطالبة بحقوقهم بالتسويات والعلاوات.

وكان الأطباء والممرضين بالهيئة قد بدأوا الإضراب الكامل عن العمل يوم الأحد الماضي بجميع الأقسام عدا قسم الإسعاف والفشل الكلوي إستجابة لدعوة النقابات الطبية للمطالبة بصرف التسويات والعلاوات.

وقال رئيس اللجنة النقابية بالهيئة "أحمد مقبل الشرمانى" أن الدعوة الى الإضراب الشامل جاء بعد أوصلنا مع ادارة الهيئة الى طريق مسدود, حيث اننا لم نسلم فوارق التسويات اسوة بباقى مؤسسات الدولة وبعض الهيئات في الجمهورية.

وأضاف الشرمانى اننا دعونا الى إضراب في شهر نوفمبر الماضي لكننا قمنا بتعليقه بعد التزام رئيس الهيئة فى محضر إجتماع مع رئيس مجلس تنسيق النقابات بالمحافظة بصرف التسويات مع الراتب شهر نوفمبر وديسمبر الا اننا فوجئنا انها لم تصرف مما جعلنا ندعو الى إضراب مفتوح وشامل.

ودعا الشرمانى وزارتي الصحة والمالية الى سرعة الإستجابة المطالبة المشروعة أسوة باقي الهيئات الطبية في الجمهورية حتى يقوم الكادر الطبي بالهيئة بتقديم رسالته الإنسانية بصورة طيبة.