وزير المياه رزاز: المياه خط أحمر وعلينا عدم المهادنة بحياة سكان مدينة تعز


تعز - وفاء المطري - ترأس وزير المياه "عبدالسلام رزاز" اجتماعاً بحضور "محمد الحاج" الأمين العام للمجلس المحلي ومدير أمن تعز "مطهر الشعيبي" لمناقشة أوضاع المياه وضرورة فرض هيبة الدولة وحماية مصالح المواطنين والمنشآت الخدمية والتنموية من أي عبث أو تخريب ينفذ من قبل مجاميع خارجة عن القانون.

واستعرض الإجتماع الأعمال التخريبية التي تعرضت لها خطوط الكهرباء الخاصة بآبار مياه الحوجلة وأهمية محاسبة الجناة وفي نفس الوقت معالجة الإشكالات الخدمية التي تواجه القرى المجاورة للآبار مشدداً بضرورة تعزيز كافة آبار المحافظة بحماية أمنية والضرب بيد من حديد ضد كل من يحاول العبث بها.

وقال الوزير رزاز المياه خط أحمر وعلينا عدم المهادنة أو المحاباة بحياة سكان مدينة تعز من اجل مطالب تظهر هنا أو هناك ويقومون بقطع المياه عن مدينة بكاملها, مضيفاً أن أي شخص أو أي جهة خاصة أو عامة تعتدي على مشاريع مؤسسة المياه والصرف الصحي فهي تعتبر معتدية على حياة وامن واستقرار الوطن والمواطن ويجب رفع الدعاوي القضائية ضدها.

وأشار رزاز أن الوزارة تبذل قصار جهودها للتنسيق مع فروع الوزارة والمجالس المحلية في المحافظات لتعزيز الإجراءات القانونية ضد العابثين بمياه المؤسسة أو المتقاعسين من تسديد مستحقاتها المالية, مضيفاً إن هناك الكثير من العراقيل والقرصنة للمياه من قبل بعض كبار موظفي الدولة وبعض المستثمرين والشخصيات الإجتماعية.

ودعا مدير أمن تعز الشعيبي وسائل الإعلام المختلفة على تحرى المصداقية والموضوعية وأداء دورها بمهنية بعيداً عن المزايدات التي تعمل على تأجيج الوضع وتكريس جهودهم بما فيه خدمة المحافظة.