حملة "أوبه كما شيضيع" لإنقاذ تراث تعز


تعز - وفاء المطري - أكد وكيل محافظة تعز"عبدالله أحمد" أمير على أهمية الموروث الثقافي والحضاري والمعالم التاريخية والأثرية لمحافظة تعز وخلق شراكة مجتمعية تستوعب التحديات التي تواجه التراث باعتباره ذاكرة المحافظة.

جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقده بديوان محافظة تعز مع اللجنة التحضيرية لحملة الحفاظ على التراث الثقافي والمعماري للمحافظة حملة (أوبه كما شيضيع) وأشار أمير إلى أن التراث قيمة عظيمة وتاريخية ولا يمكن التفريط بها وأن كثير من الدول تعتمد في دخلها القومي على السياحة الأثرية واليمن عموماً تمتلك إرثاً ثقافياً وأثرياً يمكنها من أن تتحول إلى قبلة للسائحين وقد ناقش البرنامج المقدم من الدكتور "خالد النجار" الذي يستهدف الحفاظ على التراث الثقافي والمعماري للمحافظة.

من جانبه أكدت رئيسة مركز التراث "سعاد العبسي" أنها تلقت مذكرة من "منظمة التراث العالمي" بخصوص تحويل المعالم الأثرية لباب الكبير بتعز إلى أقسام شرطة وأشارت أنه يجب تشريع القوانين وتفعليها للحفاظ على الآثار وعدم تعرضها للسرقة والنهب وقالت إن التراث اللامادي تعرض للإنهيار ولا توجد ميزانية تشغليلة لإقامة البرامج والفعاليات المتعلقة بنشر التوعية للحفاظ عليه.