برنامج الأغذية العالمي يقدم 491 مليون دولار مساعدات غذائية لليمن


أقر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة تقديم مساعداته لنحو ستة ملايين يمني بـ491 مليون دولار امريكي.

وأقرت الهيئة الحاكمة للبرنامج في اجتماعها أمس بالعاصمة الإيطالية روما بمشاركة وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني الدكتور "محمد السعدي" العملية القادمة للإغاثة والإنعاش التي سينفذها البرنامج في اليمن خلال العامين القادمين.

وتهدف هذه العملية إلى دعم التحول التدريجي من تقديم المساعدات الغذائية والإغاثية إلى بناء القدرة على الإنعاش والتكيف وتوفير سبل كسب العيش للمستضعفين الذين يعانون إنعدام الأمن الغذائي في اليمن.

وتتضمن هذه العملية مجموعة واسعة من الأنشطة بما في ذلك توزيع المساعدات الغذائية والنقدية، ومشروعات الغذاء أو النقد مقابل العمل والأصول وأنشطة العلاج والوقاية من سوء التغذية الحاد والمزمن ونقص المغذيات الدقيقة ومشروعات الوجبات المدرسية والحصص الغذائية المنزلية التي يحصل عليها الأطفال الذين يحضرون إلى المدرسة بانتظام.

وقال المدير القُطري وممثل برنامج الأغذية العالمي في اليمن "بيشو باراجولي" لوكالة الأنباء الرسمية "سبأ" أن العملية الجديدة للبرنامج ستمنح الأمل للملايين من اليمنيين وستلبي الاحتياجات الغذائية الحالية للفئات الأشد احتياجاً, مضيفاً نحن نهدف إلى بناء أساس متين ليبني عليه الآخرون فيما بعد.

ووصف باراجولي اليمن بأنه بلد له إمكانات كبيرة، لكنه يعاني مشاكل عدة مثل إنعدام الأمن والصراع وارتفاع معدلات الفقر وتأخر التنمية وإنعدام الأمن الغذائي الشديد وإرتفاع معدلات سوء التغذية بصورة مقلقة.