كرمان تزور أهالي شهداء وجرحى الثورة بتعز


تعز - محمد الشرعبي - التقت الثائرة اليمنية "توكل كرمان" الحائزة على جائزة نوبل للسلام في تعز بعدد من أهالي وأسر شهداء وجرحى الثورة الشبابية في مقر منظمة خلود.

وأستهلت كرمان كلامها بالقول: نعم أعرف أن الحزن عميق ولكن يجب أن يكون الفخر أيضاً كبيراً لأن الذين فقدناهم لم يموتون في حوادث سيرة ولكنهم ضحوا من أجل الوطن والتغيير وهذا فخراً وإعتزازاً لكم.

وأضافت توكل: ثقوا بأنكم أهل لهؤلاء القادة الذين يبعثون الحياة لخمسة وعشرين مليون وعليكم أن تفخروا بلحظات النضال التي سقطوا خلالها, مضيفة أما المرحلة الثانية فهي تصحيح الوضع بإسقاط منظومة الفساد وإستكمال المرحلة الثانية للثورة.

بدوره أكد "أبو سليم" وأعضاء قيادة المنظمات المدنية على السعي لتحقيق مبدئ العدالة باعتبارها الطريق الصحيح والأمثل لبناء الدولة وتعهدوا على ذلك بأن يجعلوا الشهداء وقوداً لإسقاط منظومة الفساد وتحقيق مبادئ الحكم الرشيد الذي تمثل العدالة جزء منه.