وكيل محافظة تعز "أمير": أعضاء من مجلس النواب تحولوا إلى مراجعين والحزبية لا تخدم الوطن


تعز - وفاء المطري - أكد وكيل محافظة تعز "عبدالله أمير" إن بعض أعضاء مجلس النواب يتركون إعمالهم ويتحولوا إلى مراجعين إمام الوزراء لمشاريع تتعلق بخدمة المواطنين والتي تعتبر بالأساس من مهام المجالس المحلية مما يفقدهم مكانتهم ويشغلهم عن المهام المناطة بهم والمتعلقة بالتشريع.

جاء ذلك خلال إفتتاحه اليوم الأربعاء بقاعة "تاج شمسان" دورة تدريبية حول دور الإعلام والصحافة في دعم أولويات الشباب والنساء في ظل اللامركزية ينظمها مركز الدراسات والإعلام الإقتصادي بالتعاون مع بعثه الإتحاد الأوربي في اليمن ومركز "معين للتنمية المجتمعية".

وأشار الوكيل أمير إن الحزبية التي تجعل كل شخص يوجه سهم ضد الأخر وعندما تصبح غاية وليست وسيلة فلسنا بحاجة إليها اذا لم تصب لمصلحة الوطن, داعياً وسائل الإعلام المختلفة بالعمل من أجل قضية وطن وإستغلال عصر الديمقراطية الذي نعيش فيه في إتخاذ وسائل التعبير السلمي ومحاربة الفاسدين بطرق وأساليب تجعلهم يرتدعون عن ممارسة الفساد.


وأكد الوكيل إلى أهمية الدورة في صقل القدرات الصحفية والإعلامية للشباب والشابات, مبيناً أن الشباب هم عماد الأمة وأملها في مستقبل في صناعة مستقبل اليمن. 

تهدف الدورة في يومين إلى إكساب 35 صحافياً وإعلامياً بالمحافظة معارف حول الدولة البسيطة في ظل اللامركزية والدولة الفيدرالية واللامركزية ودوافع التحول نحو الفيدرالية واللامركزية.

فيما أستعرض رئيس مركز الإعلام الإقتصادي "نصر مصطفي" مضامين وأهداف الدورة في تزويد الإعلاميين مفهوم الفيدرالية واللامركزية للحكم والأقاليم وتوعية الناس بالمتغيرات السياسية الجارية.